الجفري: التوابون يحبهم الله ولا يقطع رجائهم فيه – الوطن

قال الحبيب علي الجفري، إن الذنوب والمعاصي تحول بين الإنسان والله والإقبال عليه، وأنه من فضل الله ومن جوده وإحسانه أنه لم يطرد المذنبين من بابه، ولم يقطع رجائهم في فضله، بل فتح لهم أبواب الإقبال عليه، وخلع “خلعة المحبوبية” إذا تابوا، و”خلعة المحبوبية” هي من الله لأناس تكررت الذنوب منهم فتكررت منهم التوبة.

وشرح الجفري في برنامجه “أيها المريد”، المذاع على قناة “سي بي سي”، أن الله تعالى قال في كتابه الكريم: “إن الله يحب التوابين”، وقال العلماء لم يقل الله “إن الله يحب التائبين”، وإلا لعلمنا من ذلك أن الذي يرتكب ذنبا تم يتوب يحبه الله، وإذا تكرر الذنب انتهت فرصة المحبوبين، لكن الله قال التوابين، والتوابين في اللغة دليل على المبالغة، أي الذين تتكرر توبتهم، إما بسبب تكرر الذنوب أو لترقيهم في مراتب المعرفة بالله، فترتقي معرفتهم لمعنى التوبة.